شركات الطيران تعتزم خفض موظفيها

السياسي – تعتزم غالبية شركات الطيران خفض عدد موظفيها خلال الأشهر الـ12 المقبلة، وسط غموض باستئناف الملاحة الجوية جراء تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

جاء ذك بحسب بيان صادر عن اتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا) الأربعاء، حسبما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية.

وأفاد الاتحاد أن “معظم مسؤولي الشركات الجوية الذين تم استطلاعهم يتوقعون أن يضطروا إلى خفض عدد موظفيهم خلال الاشهر الـ12 المقبلة” بسبب حركة ملاحة ستبقى ضعيفة على المدى القريب.

وأفاد 45% من رؤساء الشركات أنهم عمدوا منذ الآن إلى الحد من عدد موظفيهم بسبب انعكاسات أزمة “كوفيد-19” على قطاع النقل الجوي.

وتوقع 57% من المستطلعين تراجع مردودية شركاتهم خلال الأشهر الـ12 المقبلة، وهم يعتقدون أن أسعار التذاكر قد تتراجع في ظل ضعف انتعاش الطلب، ورأى 18% منهم أن الأسعار سترتفع تدريجيا بعد أن يعود التوازن بين العرض والطلب.

ويتوقع اتحاد النقل الجوي الدولي الذي يضم 290 شركة طيران، عودة حركة الملاحة الجوية إلى مستوى ما قبل الأزمة عام 2024، ويقدر تراجع حركة الطيران بنسبة 63% في العام 2020 بالمقارنة مع 2019، مع أرباح فائتة بقيمة 419 مليار دولار للقطاع نتيجة الأزمة الصحية.

وستكون آسيا-المحيط الهادئ وأوروبا أول منطقتين تعود فيهما الملاحة الجوية إلى مستواها عام 2019، في حين ستكون العودة إلى وضع طبيعي أبطأ في أمريكا الشمالية وأميركا اللاتينية من أي منطقة أخرى من العالم، بحسب إياتا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى