شركة Arianespace تعلن عن موعد مهمة صاروخها الجديد

السياسي-وكالات

أعلنت شركة Arianespace أن صاروخها الأحدث Ariane 6 سيستخدم في مهمة لإطلاق قمر صناعي جديد إلى مدارات الأرض.

وجاء في وثيقة نشرتها الشركة مؤخرا “وقعت شركتا Arianespace و Intelsat مؤخرا اتفاقية لإطلاق 3 أقمار صناعية إلى مدار الأرض هي Galaxy 35 و Galaxy 36 و Galaxy 37 ، أول قمرين من المفترض أن يطلقا إلى الفضاء معا عام 2022، أما القمر الثالث Galaxy 37 فيفترض أن يرسل إلى مداره عام 2023”.

وأشارت الوثيقة إلى أن “عمليتي إطلاق الأقمار المذكورة ستنفذان من المطار الفضائي الأوروبي في أمريكا الجنوبية، وسيستخدم لأول عملية صاروخ من نوع Ariane 5، أما العملية الثانية فسيستخدم فيها صاروخ Ariane 6 الحديث”.

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن الأقمار الثلاثة المذكورة من المفترض أن تعمل كأقمار اتصالات لتؤمن نقل البيانات إلى مختلف مناطق الأرض، وتساهم في دعم عمل شبكات الجيل الخامس الخلوية في الولايات المتحدة.

وتطور Arianespace نوعين من صواريخ Ariane 6، النوع الأول ” Ariane 62″ مزود بمدعمين جانبيين يعملان بالوقود الصلب وله القدرة على نقل حمولات تصل إلى 5 أطنان، والنوع الثاني ” Ariane 64″ مزود بأربع معززات جانبية، وله القدرة على نقل حمولات تصل أوزانها إلى 10.5 طن.

وكانت  Arianespace قد خططت لتنفيذ أول عملية إطلاق لهذه الصواريخ العام الجاري، لكن الظروف المرتبطة بجائحة كورونا وإفلاس شركة OneWeb التي كانت تنوي إرسال أقمارها إلى الفضاء باستخدام هذه الصواريخ تسببت بتغيير خطط الشركة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى