شريف منير يقدم عرضًا لبطلة الفيديو المخل

السياسي-وكالات

عرض الممثل المصري، شريف منير، العمل مع الممثلة منى فاروق، التي ظهرت في مقطع فيديو خلال الساعات الماضية هددت خلال بالانتحار، بسبب شعورها بالعزلة، وابتعاد أصدقائها عنها، وخوف المنتجين من إسناد أدور إليها، على خلفية ظهورها في المقاطع الإباحية مع المخرج والبرلماني، خالد يوسف.

كانت “منى” طلبت في مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي من الجمهور أن يسامحها، بعد أن شعرت بأنها منبوذة وأن الكل يخشى الاقتراب منها، الأمر الذي دفعها إلى التهديد بالانتحار.

وكتب “شريف” عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: عزيزتي الفنانة.. منى فاروق.. ربنا غفور رحيم.. وأعتقد ناس كتير مسمحاكي.. ومتعاطفة معاكي.. وأنا منهم.. لاتيأسي .. كل حاجة بتعدّي .. وياما ناس غلطت أكتر منك وعدّت على خير .. وعايشين بينّا وبيشتغلوا والناس نسيت .. ماتقسيش على نفسك أوي كده .. منتظرك علشان أمثل معاكي”.

وكانت “منى” ظهرت في فيديو جديد عبر حسابها على تطبيق “إنستجرام” تتحدث فيه عن أزمتها النفسية وتبكي.

وقالت باكية: “كفاية إني أعمل نفسي مش واخدة بالي طول الوقت وعمالة أتعامل على إنه عادي وهو مش عادي، وأنا تعبت من حاجات كتير قوي ومخنوقة قوي وأنا بتعامل طول الوقت مع الناس إن أنا منبوذة”.

وتابعت: “أنا عايزة أعيش بسلام ومش عايزة حاجة وأنا أضعف بكتير من اللي حصل لي، ومحدش مديني فرصة أعيش ولا أرجع شتغل الشغل اللي كنت بشتغله، أنا غلطت وكلنا بنغلط وأنا كنت صغيرة قوي وانتوا بتتكلموا في حاجة من سنين ليه طلعت دلوقتي، أنا معرفش، وأنا مش زعلانة، أنا بحمد ربنا إن كل ده حصلي وأنا صغيرة وإني أقولكم إن أنا غلطت”.

واستدركت: “كل الناس بتضايقني وأنا بخاف في مصر أمشي في الشارع حد يضايقني ومحدش عايش الحياة اللي أنا عشتها، ومحدش يحكم عليا ويقول دي مش كويسة عشان عملت كذا، لأنك ماتعرفش ظروف البني آدمين زي ما أنا معرفش ظروفك وظروف كل واحد”.

وزادت: “مكنتش أتمنى خالص إن الناس تقول عليا الكلام ده وأنا كنت جوه الحبس كنت صعبانة عليهم”.

ومضت إلى القول: “ولا حد بيفكر يقولي معلش متزعليش انتي اتظلمتي ربنا هيكرمك دي كلبة إزاي تعمل كده”، متسائلة: “محدش بيغلط فيكوا وكلكوا ملايكة؟، طب تعالوا ارموني بحجر ومن كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”.

وواصلت: “مين فيكم كويس وكلنا فاسدون لا أستثني أحدا، ومحدش فينا مغلطش وأنا غلطتي كبيرة قوي على المجتمع”.

وختمت “منى” بتوجيه رسالة للشعب المصري، قائلة: “أنا آسفة للشعب المصري ودي رسالة للشعب المصري، وآسفة إن أنا جرحتكم إنكم شفتم حاجة زي كده بس أنا ماليش ذنب فيها وأنا مطلعتهاش، وإن أنا خدشت الحياء كده مع إن أنا ماليش ذنب فيها ولما قالوا لي تعالي نتكلم معاكي، حاضر، وأنا رايحة برجلي عشان أتكلم وأقول، ومحدش أخدني ولازم تبقوا فاهمين ده كويس وأخدوني من الدار للنار يوم 6-2”.

وأخلي سبيل “منى” من قسم شرطة أول مدينة نصر، منتصف شهر يونيو الماضي، وسط حراسة أمنية، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”الفيديوهات الإباحية”.

وجاء ذلك بعدما قبلت محكمة جنايات القاهرة استئنافها المقدم على قرار حبسهما 45 يومًا بتهمة نشر فيديو فاضح مع المخرج خالد يوسف، والتحريض على الفسق والفجور وخدش الحياء العام عبر الظهور في فيديو إباحي.

وتعود الواقعة إلى ديسمبر من العام الماضي، عندما أمرت نيابة مدينة نصر الكلية، بحبس الفنانتين منى فاروق وشيماء الحاج على ذمة التحقيقات في اتهامهما بخدش الحياء العام؛ بعد ظهورهما في فيديو إباحي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى