شيخ إماراتي يشتري حصة بناد إسرائيلي

السياسي – أعلن نادي “بيتار القدس” المنافس في الدوري الإسرائيلي الممتاز لكرة القدم اليوم الاثنين، أن أحد أفراد الأسرة الحاكمة في أبو ظبي، اشترى 50 بالمئة من أسهم النادي.

وقال النادي في بيان نشر على موقعه على الإنترنت، إن شراء الشيخ حمد بن خليفة آل نهيان تضمن أيضا التزاما باستثمار أكثر من 300 مليون شيكل (92.18 مليون دولار) في النادي على مدى السنوات العشر المقبلة.

ووقع الشيخ حمد بن خليفة آل نهيان على عقد يلتزم بموجبه بما تم الاتفاق عليه مع الجانب الإسرائيلي وفق  ما ذكرته قناة “كان” الإسرائيلية.

ونقلت القناة عن مقربين من آل نهيان إنه سيتم الإبقاء على “إيلي أوحنا” رئيسا للنادي، فيما سيتولى محمد نجل الشيخ الإماراتي منصب نائب الرئيس.

وكان نادي “بيتار القدس”، قال في أيلول/ سبتمبر الماضي، إنه يتفاوض بشأن استثمار محتمل لمجموعة إماراتية، في بيان أعقب الإعلان عن اتفاق لتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، تم التوقيع عليه يوم 15 أيلول/ سبتمبر الماضي في واشنطن.

وذكرت تقارير صحفية أن مالك النادي الإسرائيلي، موشى هوجيج، ورئيسه أوحنا، يتواجدان في العاصمة الإماراتية أبوظبي منذ أيام قبل توقيع العقد.

وكان مشجعو الفريق الإسرائيلي خطّوا، الثلاثاء، عبارات مسيئة للنبي محمد (عليه الصلاة والسلام)، والعرب، ورافضة لبيع حصة من أسهمه للأسرة المالكة الإماراتية، على السور الخارجي لملعب النادي في مدينة القدس الفلسطينية المحتلة، وفق موقع”sport1″، التابع لصحيفة “معاريف” العبرية.

 

 

ونادي “بيتار القدس” لكرة القدم هو من أكبر أندية القدس، ويُعرف عن مشجعيه عنصريتهم ومعاداتهم للعرب والمسلمين، ورفضهم رؤية لاعبين عرب أو مسلمين ضمن صفوفه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى