صحيفة تكشف متى ظهر كورونا في أميركا!

أشار تقرير نشرته صحيفة “لوس أنجلوس تايمز”، الأميركية، إلى أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة في الولايات المتحدة، مع بداية شهر ديسمبر الماضي.

ووفق الصحيفة الأميركية، فإن علماء يعتقدون أن ارتفاع الوفيات بمنطقة خليج سان فرانسيسكو في شهري فبراير ومارس يعود إلى تفشي الفيروس بكاليفورنيا على نحو أبكر مما يعتقد.

ونقلت الصحيفة عن الرئيس التنفيذي لمقاطعة سانتا كلارا، جيف سميث قوله: “كان الفيروس طليقا في مجتمعنا، وربما كان موجودا منذ فترة طويلة”.

وأضاف سميث: “لم يتم التعرف على فيروس كورونا لأننا كنا في موسم الإصابة بالإنفلونزا”.

وتابع قائلا: “أعراض فيروس كورونا تشبه كثيرا تلك المرتبطة بالإنفلونزا، فالإصابات الخفيفة بالفيروس يصعب كشفها، كما أن كثيرين ممن أصيبوا بالوباء لم يعرفوا ذلك أصلا ولم يطلبوا أي رعاية صحية”.

وأكد سميث أن البيانات التي جمعتها مراكز السيطرة على الأمراض وإدارات الصحة المحلية تشير إلى أن فيروس كورونا ظهر في كاليفورنيا في وقت أبكر بكثير مما نعتقد، وتحديدا بديسمبر الفائت.

وبحسب “لوس أنجلوس تايمز” فقد توفي 596 بولاية كاليفورنيا من جرّاء الإصابة بفيروس كورونا، في حين أصيب أكثر من 21 ألف شخص بالمرض.

وسجلت الولايات المتحدة، مساء الأحد، 1514 وفاة جديدة خلال 24 ساعة من جراء فيروس كورونا المستجد، ما يمثّل تباطؤا طفيفا لليوم الثاني تواليا، حسب جامعة جونز هوبكنز.

وأوضح كبير خبراء الأمراض المعدية في الإدارة الأميركية، أنتوني فاوتشي، الأحد، أن الولايات المتحدة قد تكون مستعدة لإعادة فتح الاقتصاد تدريجا الشهر المقبل، مع تنامي الدلائل على أن جائحة كوفيد-19 بلغت ذروتها.

وأراد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في وقت سابق أن يكون أكبر اقتصاد في العالم قادر على إعادة فتح أبوابه بحلول الأحد، لكن معظم البلاد بقيت في حالة جمود واحتفلت الكنائس بعيد الفصح عبر الإنترنت لوقف انتشار الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 20 ألف شخص في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق