صدمة جديدة لزيدان قبل ازدحام جدول المباريات!

السياسي-وكالات

تلقى مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان، أنباء صادمة، بعد الكشف عن الموعد المبدئي لعودة متوسط ميدانه فيدريكو فالفيردي، الذي تعرض لإصابة سيئة منتصف الشهر الجاري، أثناء مشاركته في ليلة السقوط المهين أمام فالنسيا بنتيجة 1-4 في الدوري الإسباني.

وكان النادي الميرينغي قد تكتم على فترة غياب لاعب الوسط اللاتيني المتوقعة، مكتفيا في بيانه المقتضب، بالكشف عن التشخيص الطبي للانتكاسة، أنها عبارة عن شق في مشط القدم، استكمالا لسلسلة الإصابات الأخيرة، التي وضعت زيزو في موقف لا يُحسد عليه، مع بدء فترة ازدحام جدول المباريات قبل استراحة عيد الميلاد.

وفي آخر تحديث عن تطورات إصابة صاحب الـ22 عاما، قالت صحيفة “ماركا”، إن الطاقم الطبي للنادي، قد أخبر زيدان بصعوبة عودة اللاعب على المدى القريب، مع تلميحات لإمكانية استمرار غيابه إلى ما بعد الكريسماس، وذلك لحاجته لمزيد من الوقت لكي يلتئم الجرح، ويعود مرة أخرى للسير والركض بصورة طبيعية.

وأشار التقرير إلى أن الدولي الأوروغوياني بالكاد يضغط على قدمه اليمنى، ليمارس حياته اليومية وينتقل من مكان إلى آخر، بدلا التزام الفراش، ما يعني أنه ما زال بعيدا عن خطوة العودة إلى التدريبات والتمارين الجماعية، وبالتبعية تقلص فرصه في العودة لركل الكرة حتى نهاية العام الجاري.

وحال صدقت هذه الأنباء، فلن يخوض فالفيردي مباريات الريال المتبقية في دوري مجموعات أبطال أوروبا، أمام إنتر، بوروسيا مونشنغلادباخ وشاختار دونيتسك الأوكراني، بجانب 5 لـ6 مباريات محلية، أمام ديبورتيفو ألافيس، إشبيلية، أتلتيكو مدريد، بلباو وإيبار.

ويعاني ريال مدريد من غيابات بالجملة منذ بداية الموسم، بدأت بانتكاسة إدين هازارد، التي أبعدته عن الأسابيع الأولى للموسم الثاني على التوالي، وتبعه ناتشو، داني كاربخال، ألفارو أودريوزولا وآخرون، انضم إليهم مؤخرا كريم بنزيما للإصابة ولوكا يوفيتش لتعرضه لفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى