صرير الأسنان يطال الأطفال أيضاً

السياسي -وكالات

قالت الجمعية الألمانية لطب الأسنان وطب إصابات الأسنان إن صرير الأسنان يعني الأطفال أيضاً، موضحة أنه يعني طحن الأسنان، ويمكن أن يحدث أثناء اليقظة والنوم أيضاً.

وأضافت الجمعية أن أسبابه لدى الأطفال عدة، أبرزها التوتر النفسي الناجم عن المشاكل في المدرسة، أو المنزل، أومشاكل انحراف الأسنان، أو الصداع النصفي، وانقطاع التنفس أثناء النوم.

وشددت الجمعية على ضرورة استشارة الطبيب لتحديد سببه الحقيقي للعلاج في الوقت المناسب لتجنب العواقب المحتملة، التي قد تترتب عليه مثل الصداع المستمر، والشد العضلي في الرقبة، وتلف الأسنان اللبنية، وأضرار الفك.

وغالبا ما يعالج بجبيرة لدائنية لتدعيم الأسنان. وإذا كان سببه نفسيا، فيجب توفير بيئة هادئة للطفل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى