صواريخ ومضاد للدبابات بنزاع عشائري في بغداد

تعمل السلطات العراقية منذ ليل الجمعة – السبت السيطرة على نزاع عشائري اندلع شمال شرقي بغداد، استخدمت فيه أسلحة متنوعة وأسفر عن سقوط ضحايا مدنيين واحتراق عدد من المنازل.

وذكرت وسائل إعلام محلية وناشطون أن النزاع، الذي لا تعرف أسبابه بعد، بدأ ليلة الجمعة في منطقة المعامل في منطقة الحسينية في ضواحي العاصمة، واستخدمت فيه مختلف الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، بما في ذلك الصواريخ المضادة للدبابات.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقالت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء إن شخصين على الأقل قتلا وأصيب نحو 17 آخرون في النزاع، بالإضافة الى احتراق سيارات مدنية ومنازل.

وتوجهت قوة كبيرة من قيادة عمليات بغداد إلى المنطقة في مسعى للسيطرة على الأوضاع، وذكرت وكالة “ناس” الإخبارية أن نحو 70 آلية عسكرية توجهت لمنطقة الحسينية.

وأظهرت لقطات مصورة بثها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي جانبا من الاشتباكات التي تخللتها عمليات إطلاق نار كثيفة واندلاع حرائق في منازل مدنيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى