صور: تحدي “عراة” في زمن كورونا

بادر صحفيون ومواطنون من مدينة سامارا الروسية إلى إطلاق تحدي جديد دعما للأطباء والممرضين الذين يخوضون المعركة مع وباء فيروس كورونا المستجد في روسيا.
وأصبحت الممرضة الروسية التي عملت بملابس السباحة وببدلة وقاية شفافة في احدى مستشفيات تولا رمزا للتحدي لتوجيه الدعم لكل الطاقم الطبي الذي يعمل في مكافحة فيروس كورونا في روسيا.

وقام الصحفيون في مدينة سامارا بإطلاق التحدي عبر إعطاء فرصة لكل من يريد بدعم الأطباء والممرضين بالتقاط صورة بالملابس الداخلية وببدلة وقاية شفافة تشبه إلى حد ما صورة الممرضة الروسية المشهورة.

وتمت دعوة سكان المدينة لالتقاط الصور في مناطق مختلفة من المدينة عبر استخدام معدات طبية ووقائية مشابهة.

وقال أحد منظمي هذا التحدي للصحيفة “كمسامولسكيا برافدا”: ” هذا التحدي هو لدعم الجسم الطبي وللشعور بما يشعرون خلال عملهم في هذه الظروف الصحية الصعبة والظروف المناخية الحارة، بالإضافة إلى المنظر الذي قد يعجب البعض وقد بنتقده البعض الأخر لكننا هنا فقط لتوجيه الدعم”.

ومن جهتها اشتكت الصحفية ماريا شيستريكوفا قائلة ” خلال دقائق معدودة فقط أصبحت غير قادرة على التنفس وبدأت التعرق في هذه البدلة، لا أستطيع أن أتخيل كيف يعمل الأطباء لساعات طويلة”.

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي في روسيا صورة لممرضة أثارت الكثير من التساؤلات خلال أدائها لوظيفتها في مكافحة انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى