طاقم أمريكي يتوجه لإسرائيل لتطبيق بنود “صفقة القرن”

السياسي – ذكرت قناة “كان” العبرية، أن الطاقم الأمريكي المكلف بعملية مسح أراضي الضفة الغربية، توجه إلى إسرائيل، اليوم الأحد، تمهيدًا لضم مستوطنات الضفة الغربية وفقًا لما نصت عليه الخطة الأمريكية للسلام (صفقة القرن).

وبحسب القناة، يضم الطاقم الأمريكي سفير الولايات المتحدة لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، والمستشار الرئاسي اريه لايتستون، والمسؤول عن الشؤون الإسرائيلية الفلسطينية في مجلس الأمن القومي الأمريكي سكوت ليث.

وأشارت إلى أن أفراد الطاقم الأمريكي سيجتمعون فور وصولهم إلى البلاد مع الطاقم الإسرائيلي المكلف بهذه المهمة والذي يضم الوزير ياريف ليفين، وسفير إسرائيل في واشنطن رون دريمر، ومدير عام مكتب رئاسة الحكومة رونين بيرتس.

يُشار إلى أن “صفقة القرن” تنص على ضم إسرائيل لمستوطنات الضفة الغربية بالإضافة إلى منطقة غور الأردن، الأمر الذي يرفضه الفلسطينيون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى