طالبات في خانيونس يشكلن كلمة “فلسطين” لتأكيد رفضهن لصفقة القرن

كخطوة للتأكيد على الهوية الفلسطينية التاريخية، شكلن طالبات مدرسة خانيونس الثانوية للبنات، كلمة “فلسطين” خلال الطابور الصباحي، اليوم الثلاثاء.

 

وقالت لواحظ أبو معمر مديرة المدرسة: إن هذه المبادرة هدفها الأساسي هو تعزيز الثوابت الفلسطينية، والتأكيد على رفض صفقة القرن المشؤومة.

وأضافت “ان قضيتنا متجذرة ولا يمكن أن ننساها ونتخلى عنها وطالباتنا فداء لفلسطين”.

وأشارت إلى أن هذه الخطوة تأتي ضمن مبادرة “نقطة تحول” التي تقودها المدرسة، بهدف دمج الطالبات في أنشطة وفعاليات مدرسية يومية، وكجزء من التفريغ النفسي من خلال تغيير شكل الطابور، بما يتلائم والمناسبات الوطنية والأخرى المتعلقة بنشاطات الطالبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق