طبيب بـ”والتر ريد”: ترامب عرض حياة عناصر الخدمة السرية للخطر

السياسي – اتهم طبيب غير عسكري في مستشفى “والتر ريد” الأمريكي، الإثنين، الرئيس دونالد ترامب بتعريض حياة عناصر الخدمة السرية الذين يحرسونه للخطر، بسبب خروجه المؤقت من المستشفى في جولة بالسيارة لتحية أنصاره.

وفي تغريدة عبر تويتر، قال الدكتور جيمس فيليبس: “كل شخص في السيارة خلال الجولة الرئاسية غير الضرورية تماماً الآن يجب أن يخضع للحجر لمدة 14 يوماً”.

وأضاف: “قد يمرضون وقد يموتون (الحراسة الخاصة) من أجل استعراض مسرحي سياسي، أمرهم ترامب بوضع حياتهم في خطر، هذا جنون”، بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وتابع: “هذه السيارة الرئاسية ليست مضادة للرصاص فحسب، بل هي معزولة بإحكام لصد أي هجوم كيماوي.. وخطر انتقال فيروس كورونا داخلها مرتفع جدا”.

وأعرب عن تضامنه مع حرس الرئيس من عناصر الخدمة السرية الذين “أُجبروا على تلك اللعبة”.

والأحد، فاجأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنصاره في محيط مستشفى والتر ريد العسكري، بالخروج لتحيتهم عبر سيارة دفع رباعي.

وارتدى ترامب كمامة عندما كان في داخل السيارة، فيما لوح بيديه لتحية مؤيديه.

وقبل قيامه بجولته، قال ترامب في مقطع فيديو نشره في حسابه إنه سيجري “زيارة مفاجئة” لأنصاره، الذين احتشدوا قرب المستشفى.

وأضاف ترامب: “كانت رحلة ممتعة، تعلمت الكثير عن فيروس كورونا، في مدرسة حقيقية، أنا حقيقة ذاهب إلى المدرسة، أنا فهمته (الوباء)، نحن نحب الولايات المتحدة، ونحب ما حدث”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى