طرد مسؤول ألماني من الأولمبياد بعد تعليق عنصري ضد جزائري وإريتري

وصفهما بـ”سائقي الجمال”..

السياسي -وكالات

تسبب تعليق عنصري ضد متسابقين جزائري وإريتري في طرد المدير الرياضي لاتحاد الدراجات الألماني، من أولمبياد طوكيو.

وخلال أحد السباقات، صرخ باتريك موستر لتشجيع المتسابق الألماني نيكياس آرنت أثناء مطاردته الجزائري عز الدين لعقاب، والإريتري إيمانويل جيبرجزابير، قائلا: “عليك بهما.. عليك بسائقي الجمال”.

وعقب ذلك، طلب مسؤولو بعثة ألمانيا الأولمبية من موستر اليوم الخميس مغادرة ألعاب طوكيو، والعودة إلى بلاده.

وأصدرت البعثة بيانا حول الحادثة، قالت فيه: “قرر مسؤولو البعثة في أولمبياد طوكيو إنهاء مهمة باتريك موستر مع فريق الدراجات الألماني وسيعود إلى البلاد”.

واعتذر موستر لاحقا عن التعليقات، وقال: “أنا آسف حقا. وأقل شيء يمكنني فعله هو الاعتذار. ما كان ينبغي أن يحدث هذا”.

وأدان رئيس اللجنة الأولمبية المحلية ألفونس هورمان هذا التصرف، وقال: “فريقنا يجسد القيم الأولمبية والاحترام واللعب النظيف والتسامح” كما أدان اللاعب آرنت تصريحات مدربه، قائلا: “أشعر بالفزع بسبب هذه التصريحات، وأريد بوضوح أن أقول إنني أنأى بنفسي عن تصريحاته. الكلمات المستخدمة غير مقبولة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى