طهران تعتقل دبلوماسيين لديها بتهمة التجسس (فيديو)

اعتقلت استخبارات “الحرس الثوري الإيراني” عددا من الدبلوماسيين الأجانب لدى طهران بينهم مساعد السفير البريطاني، بتهم التجسس، حسبما ذكرت وكالة أنباء “فارس”.

وأوضحت الوكالة أن جهاز الاستخبارات لحرس الثورة اعتقل “عددا من دبلوماسيي سفارات أجنبية كانوا يقومون بأعمال تجسس داخل البلاد”.

وقالت إن الجهاز، نشر فيلما يرصد فيه كيف كان الدبلوماسيين يقومون بأعمال تجسس بدلا من القيام بمهامهم الدبلوماسية”، وأوضحت أنهم كانوا يأخذون عينات من التراب في منطقة محظورة في الصحراء المركزية لإيران، ورصدتهم مسيرات الحرس الثوري.

وأشارت الوكالة إلى أن “من بين الأشخاص الذين تم اعتقالهم، مساعد السفير البريطاني الذي ذهب إلى صحراء شهداد مع أسرته تحت ستار سواح، ولكن الصور التي التقطت لهم تكشف أنهم كانوا يسعون إلى أخذ عينات من تراب تلك المنطقة”.

وقالت الوكالة إنه “سيجري طرد هذا الشخص من البلاد بعد تقديمه الاعتذار”.

ونقلت الوكالة عن التلفزيون الرسمي أن “هؤلاء الجواسيس أخذوا عينات من الأرض في صحراء وسط إيران حيث كان الحرس الثوري يجري تجارب الصواريخ الفضائية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى