لبنان يمنع عودة اللاجئين الفلسطينيين عبر طائرات الإجلاء

السياسي – نشرت وسائل إعلام لبنانية ومغردون على مواقع التواصل، تعميما قالوا إنه صدر عن المديرية العامة للأمن العام إلى الخطوط الجوية اللبنانية (طيران الشرق الأوسط) يقضي بعدم السماح للأشخاص من الجنسية الفلسطينية اللاجئين في لبنان بالعودة إلى البلاد على متن طائرات الإجلاء.

ونص التعميم على تعديل المقصود باللبنانيين العائدين على وقع أزمة “كورونا”، إلى عائلة اللبناني (زوج، زوجة، أولاد) من دون السماح للمرافقين من الجنسية الفلسطينية اللاجئين في لبنان، وكذلك دون السماح للخدم.

وبعد هذا التعميم تم إبلاغ الكثير من الفلسطينيين الذين كانوا يستعدون للعودة على متن رحلات الإجلاء في لبنان بأن أسماءهم حُذفت ومُنع هؤلاء من ركوب الطائرات بسبب تعميم لا مُبررات منطقية تحكمه، في ظل عدم حيازة الفلسطينيين المقيمين في لبنان أي خيار بديل، ما يجعله أشبه بعملية طرد للفلسطينيين اللاجئين في لبنان.

ونقلت صحيفة “الأخبار” اللبنانية عن أحد الفلسطينيين المقيمين في لبنان والمتزوج من لبنانية إنه سُحب، بالمعنى الحرفي، من الطائرة بعدما دقّق أحد عناصر الأمن العام في أوراقه وأرغمه على البقاء في مطار دبي “رغم أن السلطات في دبي ختمت لي تأشيرة الخروج ولولا تعاونها لبقيت عالقاً في المطار وما سُمح لي بالعودة إلى دبي”.

وأثارت هذه القضية الرأي العام اللبناني والفلسطيني، خصوصا أن الجهة التي أصدرت التعميم هي رسمية لبنانية.

ولبنان كغيره من جميع بلدان المنطقة، أوقف خطوط الطيران، عقب انتشار فيروس “كورونا”، واقتصر على تسيير رحلات معدودة لعودة العالقين في عدة دول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى