عائلة الأسير زكريا الزبيدي تتسلم شهادة الماجستير نيابةً عنه

السياسي – تسلمت عائلة الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي، اليوم الجمعة، شهادة تخرجه بدرجة الماجستير من جامعة بيرزيت، حيث أُعيد اعتقاله أثناء فترة دراسته.

جاء ذلك خلال احتفالات تخريج الفوج السابع والأربعين من كليتي الحقوق والإدارة العامة والدراسات العليا في جامعة بيرزيت.

واستلمت ابنة الطالب الأسير زكريا الزبيدي، شهادة تخرج والدها بتخصص ماجستير الدراسات العربية المعاصرة.

وقد بدأت جامعة بيرزيت، احتفالاتها بتخريج الفوج السابع والأربعين من طلبتها من كليتي الحقوق والإدارة العامة والدراسات العليا، بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمود أبو مويس ممثلاً عن رئيس دولة فلسطين محمود عباس، ورئيس مجلس الأمناء حنا ناصر، ورئيس الجامعة بشارة دوماني وأعضاء مجلس الأمناء والجامعة والهيئة التدريسية وعدد من الشخصيات الفلسطينية، بالإضافة إلى الطلبة الخريجين وأهاليهم.

ويُذكر أنّ الأسير الزبيدي هو أحد الأسرى الستة الذين تمكنوا من انتزاع حريتهم عبر نفق سجن (جلبوع) خلال شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، وأُعيد اعتقاله على يد جيش الاحتلال بتاريخ 11 أيلول/ سبتمبر من العام الماضي هو والأسير محمد العارضة، بالقرب من قرية أم الغنم في الجليل الأسفل، وصدر بحقه حكماً بالسجن الفعلي 5 سنوات وغرامة مالية بقيمة 5 آلاف شيقل، مع وقف تنفيذ من 8 شهور إلى 3 سنوات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى