عائلة الأسير هدار تُهاجم: نتنياهو وبينيت تخلوا عنا

السياسي – هاجمت عائلة الضابط الإسرائيلي هدار غولدين الأسير لدى حركة حماس في قطاع غزة، زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو ورئيس الوزراء السابق نفتالي بينيت، على خلفية عجزهم حل قضية أبنائهم الأسرى.

وقال والد هدار خلال مسيرة نظمتها العائلة على حدود غزة، إن “إسرائيل تركت جنودها قبل ثماني سنوات في ميدان المعركة بغزة ولم تبذل جهودا لاستعادتهم ونحن جئنا لاستعادتهم”.

وأضاف: “نتنياهو وبينت تخلوا عن الجنود، نتمنى أن يقوم لابيد باستعادتهم، سندعم من يعيد الجنود وسنخرج على من يتخلى عنهم”.

من جهته، هاجم شقيق هدار غولدين “قيادة الجيش الإسرائيلي واتهم القيادة العسكرية بالتقاعس وعدم قدرتها على حل قضية ابنها”.

وأضاف: “كم من عملية عسكرية وجولة قتالية بعد الجرف الصامد قامت بها إسرائيل ضد غزة، لكن لم يكن أي من ذلك من أجل إطلاق سراح أخي هدار وأورن شاؤول وأفراها منغستو وهشام السيد”.

يشار إلى أنه “ومنذ ساعات الصباح انطلقت مسيرة نظمتها عائلة الأسير هدار، من منطقة ياد مردخاي باتجاه منطقة إيريز شمال قطاع غزة”.

فيما تجاهلت كافة وسائل الإعلام الإسرائيلية تناول أي خبر يتعلق بالمسيرة، في الوقت الذي طالبت في العائلة المشاركين بالمسيرة استخدام هواتفهم النقالة لتغطية المسيرة إعلاميا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى