عام 2019.. الأسوأ في حوادث القتل الجماعي بأمريكا

قالت صحيفة “يو أس إيه توداي” الأمريكية، إن عام 2019 شهد وقوع أكبر عدد من عمليات القتل الجماعي منذ السبعينيات، بواقع 41 عملية قتل فيها فوق أربعة أشخاص باستثناء مرتكب الجريمة.

ومن بين هذه العمليات كان هنالك 33 حالة إطلاق نار قتل فيها 210 أشخاص.

وقالت الصحيفة إن معظم عمليات القتل الجماعي لم تجد طريقها إلى وسائل الإعلام الوطنية، لأنها لم تقع في أماكن عامة، ويتضمن غالبها قتل زملاء العمل، أو الأقارب، أو أفراد عصابات.

وبالاشتراك مع وكالة “أسوشييتد برس”، قالت الصحيفة إن البيانات تظهر أن عام 2019 تفوق على 2006 الذي وقعت فيه 38 حادثة قتل جماعي.

ووقعت تسعة حوادث إطلاق نار جماعي في الأماكن العامة، بينما حدثت الأخرى في المنازل أو أماكن العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى