عباس خاطب بلينكن : مرحبا بالوزير كلينتون

السياسي – ارتكب رئيس السلطة الفلسطينية “محمود عباس” خطأ محرجا في بداية اجتماعه بوزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن”، صباح الثلاثاء برام الله عندما أشار إليه بـ”الوزير كلينتون”.

جاء ذلك، وفق نص من الخارجية الأمريكية حول الاجتماع تداوله صحفيون أمريكيون وإسرائيليون الثلاثاء.

وكانت “هيلاري كلينتون” وزيرة الخارجية للإدارة الديمقراطية الأمريكية السابقة، والتي ترأسها باراك أوباما، وأعقبها إدارة جمهورية برئاسة “دونالد ترامب” تناول خلالها على منصب وزير الخارجية كل من “ريك تيلرسون”، ثم “مايك بومبيو”.

وبحسب نص وزارة الخارجية الأمريكية، فقد قال الرئيس عباس (عبر مترجم) “بسم الله الرحمن الرحيم، نود أن نرحب بالوزير كلينتون والذي يزورونا هذه الأيام”.

ووفق النص المذكور، فقد سارع طاقم الرئاسة لتنبيه الرئيس الفلسطيني لخطأه، وقالوا “بلينكن”.

وسارع “عباس” بالتصحيح قائلا: “آسف بلينكن الذي يزورنا هذه الأيام”.

وعقب الوزير الأمريكي ضاحكا “هذا تطور” دون أن يوضح مقصده.

واستدعى خطأ عباس المحرج، تعليقا من”آرون ديفيد ميلر” مفاوض السلام في الشرق الأوسط سابقا، عبر “تويتر”.

وقال “ميلر”: بالنسبة لعباس فإن الـ16 عاما التي قضاها في السلطة تخلط السنوات والإدارات معا”، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى