عباس لمجلس الأمن: جئت لتأكيد موقفنا الرافض للصفقة الأمريكية

السياسي –

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس رفضه للخطة الأميركية للسلام في الشرق الأوسط، مؤكداً سنواجه تطبيق هذه الصفقة على أرض الواقع، ونتمسك بحل الدولتين وحدود 67 والقدس عاصمة لفلسطين .
جاء ذلك خلال كلمة له في مجلس الأمن بالأمم المتحدة حول صفقة القرن، حيث قال جئت باسم الفلسطينيين للمطالبة بسلام عادل.

واعتبر أن الخطة الأميركية تؤسس لنظام فصل عنصري، وتقوم على مكافأة الاحتلال بدل محاكمته على جرائمه.

وأكد على وجوب عدم اعتماد هذه الصفقة كمرجعية دولية للتفاوض لأنها جاءت لتصفية القضية الفلسطينية.

ووجه التحية لكل من قال لا للخطة الأمريكية في الأراضي الفلسطينية وفي كل مكان في العالم، مشيراً الى أن 300 ضابط إسرائيلي عبروا عن اعتراضهم على الخطة الأمريكية للسلام ووقفوا إلى جانب الحق.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق