عباس يحمل اسرائيل مسؤولية حياة الاسرى

دعا الرئيس محمود عباس الشعب الفلسطيني للالتزام بتعاليم الحكومة والاجهزة المختصة الذين يحاولون محاصرة فايروس كورونا في اضيق نطاق

حث في كلمة متلفزة بشان العائدين من الاراضي المحتلة عام 48 اتباع التعليمات من وزارة الصحة وجهات الاختصاص في الحجر واتخاذ الخطوات اللازمة لسلامتهم واكد انه كالب بالافراج عن الاسرى في سجون الاحتلال محملا حكومة اسرائيل المسؤولية عن سلامتهم ودعا الاسرى المفرج عنهم اقتصار مظاهر الفرح بما يضمن سلامة الجميع والجهود بوقف انتشار هذا الفايروس

وتمنى عباس السلامة للفلسطينيين في مخيمات اللجوء والشتات داعيا الى التزامهم بالتعليمات

وبخصوص القدس دعا الاهالي الى ضرورة الحفاظ على سلامتهم واكد “اننا معكم في كل ما اوتينا من قوة”

واشار الى الصعوبات والاعباء التي تواجهها السلطة الفلسطينية داعيا الجميع للتضحية والوعي لتجاوز هذه المحنة

وقال انه وامام الظروف الاستثنائية وحرصا على المصلحة العامة واستنادا الى توصية الجهات النختصة فقد تم تمديد حالة الطوارئ لتكون البلاد في هذه المرحلة في افضل وضع كوننا بحاجة الى اجراءات استثنائية معينة

وطلب مرة اخرى التضامن والتضامن ووجوب البقاء في منازلهم حرصا على من نحب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى