عدوان اسرائيلي على حمص السورية

تصدت الدفاعات الجوية السورية، ليل الأربعاء/الخميس، لعدوان إسرائيلي فوق سماء مدينة حمص حيث اطلقت طائرات اسرائيلية صواريخها من فوق الأراضي اللبنانية، وحاولت استهدف بعض المواقع العسكرية بمحيط مدينة حمص .

وتحدثت معلومات موقع السياسي انه تم استهداف مطار الضبعة وهناك معلومات عن استـ..ـهداف مطار الشعيرات والذي تتخذه ميلشيات حزب الله وإيران مركزاً لها.

وقالت مصادر  أن “الدفاعات الجوية تمكنت من إسقاط معظم الصواريخ الإسرائيلية قبل وصولها إلى هدفها “. وتابع المصدر “يتم حاليا التدقيق في الأضرار الناجمة عن هذا العدوان”.

وحسب مصادر موقع السياسي فقد تم اسقاط 4 صـ..ـواريخ معـ.ـادية من أصل 6 صـ.ـواريخ في ريف حمص الغربي. وقد تم إطلاق الصـ..ـواريخ من فوق سهل عكار -البقاع اللبناني.

وقالت مصادر محلية إن غارات استهدف مواقع في ريف حمص الغربي، مرجحة أن تكون الغارات قد استهدفت مطار الضبعة الذي تتمركز فيه الميلشيات الإيرانية.

وكانت قد استهدفت غارات جوية إسرائيلية مساء الاثنين، مواقع عسكرية لقوات النظام والميليشيات الإيرانية، في منطقة المسفيرة بريف حلب.

وفي 9 يونيو قُتل ما لا يقل عن ستة عناصر من قوات النظام السوري والميليشيات الرديفة، بينهم ضابط برتبة عقيد، بالقصف الإسرائيلي على ريف محافظة حمص وسط سوريا.
ورغم إعلان النظام عن أن أضرار القصف الإسرائيلي اقتصرت على المادية فقط، إلا أن صفحات محلية موالية للنظام، أكدت أن القصف على ريف حمص الشمالي الغربي، الليلة الماضية، أسفر عن مقتل أربعة عناصر من قوات النظام، واثنين من ميليشيا “الدفاع الوطني” الرديفة لقوات النظام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى