عرضت 1500 دولار لقتل حماتها

السياسي – وقعت وكيلة عقارات أميركية في شر أعمالها بعد أن فضحها أحد الشهود، وكشفت تفاصيل خطتها لقتل حماتها، على أن تبدو العملية وكأنه حادث عرضي، وفق ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الأحد.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن الوكيلة العقارية لي آن بومان (43 عاما) عرضت على الشاهدة جلب شخصا مقابل 1500 دولار أميركي، لقتل حماتها و”جعل الأمر يبدو وكأنه حادث عادي”، لأنها كانت “تساعد زوجها السابق في رعاية أطفالها”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتطلقت بومان من زوجها السابق في عام 2018، ومنذ ذلك الحين وهي تسعى إلى حضانة أطفالها، وبعد أن فشلت في ذلك أعدت خطة لقتل حماتها.

صديقتها تحولت إلى شاهدة ضدها

وقد تم تسجيل خطة بومان لقتل حماتها في سانت لويس، إحدى المدن الرئيسية في الولايات المتحدة وتقع في ولاية ميسوري، وهي تناقش التفاصيل مع الشاهدة بغرض تنفيذ الضربة و”جعلها تبدو وكأنها حادث عادي”، وفقًا لمكتب المدعي العام في مقاطعة كامدن في ولاية كارولاينا الشمالية.

وقد أُتيحت للمرأة عدة فرص لتغيير رأيها والعدول عن خطتها، بحسب الشاهدة في القضية، التي تحولت إلى شاهدة ضدها في القضية، وفق وثائق المحكمة.

وعندما سألت الشاهدة بومان عما إذا كانت جادة، قالت الأم “إنها تعلم أنه خطأ كمسيحية ، لكنها ستذهب إلى الكنيسة وتطلب الصفح بعد ذلك”.

الجدة كبيرة في السن وستموت

ودفعت بومان الشاهدة في البداية إلى جلب أطفالها من بيت والدهم وحماتها، لكن الأطفال رفضوا الانصياع لها، ثم بعد ذلك، أرسلت بومان رسالة نصية إلى أطفالها تخبرهم أن جدتهم “ستموت”.

أخبر الأطفال والدهم عن نص الرسالة، وواجه زوجته السابقة بومان، التي ردت بأنها “كانت تقصد فقط أن الجدة كانت كبيرة في السن وستموت”.

واعتقلت الشرطة لاحقا بومان بتهمة التآمر لارتكاب جريمة قتل من الدرجة الأولى، واقتيدت إلى سجن مقاطعة كامدن. وحُرمت من الكفالة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى