عرض أعمال من الحرب العالمية الثانية و”الهولوكوست” للمرة الأولى في لندن

افتتح متحف الحرب الإمبريالية في لندن اليوم الأربعاء قاعتي عرض مخصصتين للحرب العالمية الثانية والمحرقة اليهودية (الهولوكست) واللتين تضما اكثر من 100 قصة بشرية يخيم عليها الحرب والإبادة بجميع انواع القطع القادمة من 80 دولة بعضها تعرض للمرة الأولى للجمهور.

وتتواصل القاعات الجديدة الواقعة في طابقين مختلفين، بقنبلة كبيرة والتي تربط بين المعرض المخصص للهولوكوست في الطابق العلوي ومعرض الحرب العالمية الثانية في الطابق السفلي.

ويكمن الهدف من المعرض في المعرفة حول أعوام الـ30 و40 والتي تشمل الأعوام السابقة لاندلاع النزاع وما اعقب الحرب حتى عام 1949 مرورا بمحاكمات نوريمبيرغ عبر قصص شخصية لجنود ومواطنين مدنيين وبالغين واطفال واشخاص ناضلوا في الجبهة وضحايا للإبادة.

ويتناول المعرض في أكثر من ثلاثة ألاف متر مربع جميع انواع المواد من مقاطع مصورة سجلتها ايفا براون زوجة هتلر إلى ملابس حربية ورسائل وصور وحتى شهادات ميلاد لأحدى الناجيات من الإبادة النازية.
كما تناول مشاهد للحياة اليومية مثل مطعم منزل من تلك الحقبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى