عريقات يدعو صربيا لعدم الخضوع لابتزاز ترامب

السياسي – دعا أمين سر اللجنة التنفيذية، لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، الأحد، رئيس صربيا إلى “عدم الخضوع لابتزاز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب” بنقل سفارة بلاده لدى الاحتلال الإسرائيلي إلى القدس المحتلة.

وخاطب عريقات الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش في تغريدة على حسابه بتويتر: “لا داعي لأن تُحرَج، تمسّك بالقانون الدولي، لا تخضع للابتزاز، لا تنقل سفارة بلادك إلى القدس”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضاف أن “الرئيس ترامب ليس ملتزما فقط بمخالفة القانون الدولي. ولكنه يصر على إحراج ضيوفه”.

وأرفق عريقات تغريدته بمقطع مصور يظهر مفاجأة الرئيس الصربي بإعلان ترامب موافقة صربيا على نقل سفارة بلادها من “تل أبيب” إلى القدس المحتلة، وذلك خلال مؤتمر في البيت الأبيض.

وفي تغريدة منفصلة قال عريقات: “سوف نبذل جهودا جبارة، لمنع مخالفة القانون الدولي، ونقل أي سفارة الى القدس (..) أي دولة سوف تصر وتنقل سفارتها، فإن دولة فلسطين سوف تقطع علاقاتها معها وتسحب سفيرها”.

وأشار عريقات إلى أن ترامب “يمارس الآن ضغوطا على ملاوي” لكي تنقل هي الأخرى سفارتها من “تل أبيب” إلى القدس المحتلة.

وتساءل: “أين الدول العربية والإسلامية؟ أليس هذا هو السؤال يا أصحاب الحرص على فلسطين؟”.

 

 

والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن صربيا التزمت بنقل سفارتها إلى القدس، فيما اتفقت كوسوفو و”إسرائيل” على التطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية.

وأعلن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الجمعة أيضا، أن دولتي صربيا وكوسوفو، تعتزمان نقل سفارتي بلديهما إلى مدينة القدس (المحتلة).

وسبق أن أعلن ترامب، في كانون الأول/ ديسمبر 2017، الاعتراف بالقدس بشطريها الشرقي والغربي عاصمة مزعومة للاحتلال الإسرائيلي، ثم نقل السفارة إليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى