عشيق والدة البرازيلي نيمار يصغرها بـ30 عاما..شاهد

أثار إعلان نادين غونسالفين البالغة 52 عاما والدة النجم البرازيلي نيمار ارتباطها بعلاقة غرامية مع تياغو راموس البالغ 22 عاما، اهتماما كبيرا في العديد من وسائل الإعلام العالمية.

وفي ظل توقف الأحداث والمنافسات الرياضية بسبب تعليقها للحد من انتشار فيروس كورونا، وجدت وسائل الإعلام بإعلان والدة نيمار اللاعب الأغلى في العالم مادة دسمة نظرا لفارق الـ30 عاما بينها وبين حبيبها الجديد والذي يصغر نيمار بست سنوات.

وبدأت معظم وسائل الإعلام العالمية البحث عن هوية العاشق الصغير، والذي تبين أنه مشهور في بلاد السامبا كعارض للأزياء ووجه معروف في الإعلانات، كما تربطه علاقة صداقة مع عائلة نيمار وظهر معها بالعديد من المناسبات.

View this post on Instagram

O inexplicável não se explica, se vive… ❤️

A post shared by Nadine Gonçalves (@nadine.goncalves) on

وأعلنت والدة نيمار في وقت سابق اليوم عبر حسابها في “إنستغرام” علاقتها الغرامية براموس، ونشرت صورة لهما متعانقين وأرفقتها بعبارة: “لا يمكن تفسير ما لا يمكن تفسيره إذا عاش المرء”، مع وضع قلوب حب كرموز تعبيرية.

واللافت للانتباه بأن نيمار نجم باريس سان جيرمان الفرنسي حاليا وبرشلونة الإسباني سابقا ووالده كانا أول المهنئين بإعلان العلاقة العاطفية وتمنيا للثنائي الخير والسعادة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق