عضو بحزب أردوغان.. يتحرش بزوجة معتقل سياسي معارض

السياسي – منذ أيام والشارع التركي يتناقل خبر توقيف أحد أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم، بعد تحرش لفظي بزوجة السياسي المعارض صلاح الدين دميرتاش والمعتقل منذ 2016 بتهمة الإرهاب.

وفي التفاصيل، نشر وداد مطيع، وهو عضو في الحزب الذي يتزعمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صورة باشاق دميرتاش (زوحة دميرتاش)، مرفقا إياها بعبارة مشينة ومخلة.

إلا أن التغريدة المسيئة سرعان ما انتشرت، وتقاطرت عبارات الإدانات من كل حدب وصوب، ما دفع وزير العدل التركي، عبد الحميد غول، إلى الإعلان عبر حسابه على “تويتر” أنه تم توقيف المعتدي.

بدورها أعلنت نيابة مدينة ساكاريا غرب تركيا في بيان أنها تمكنت من تحديد هوية المعتدي، وأصدرت قرار اعتقال بحقه.

يشار إلى أن صلاح الدين دميرتاش، المؤسس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد، معتقل منذ شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2016 بناء على تهم تتعلق بالإرهاب، بسبب الاشتباه بعلاقته بمسلحين أكراد، بحسب ما تقول السلطات التركية.

وكانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان دعت أكثر من مرة إلى الإفراج عنه معتبرة أن قضيته مسيسة. واعتقل السياسي الكردي في ظل حملة الاعتقالات والقمع التي سادت عقب إعلان حالة الطوارئ التي فرضتها أنقرة بعد محاولة الانقلاب في تموز/يوليو 2016.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى