عضو “كنيست” يصف المستوطنين بالإرهابيين

السياسي – عقب عضو “الكنيست” اليساري موسي راز، يوم الأربعاء، على الأنباء التي تحدثت التوصل لتفاهمات بين الحكومة الإسرائيلية وسكان البؤرة الاستيطانية “أفيتار” والتي تقتضى بمغادرتهم من المكان وفي المقابل إقامة معهد ديني ونقطة عسكرية لحراسته.

وذكر راز أن “هذه التفاهمات تمثل رضوخا للمتطرفين الذين وصفهم بالمجرمين الإرهابين لأنهم سرقوا الأرض وبنوا عليها البؤرة الاستيطانية التي عرضت حياة المواطنين للخطر”.

كما وصف حكومة نفتالي بينت بأنها أكثر يمينية من حكومة بنيامين نتنياهو السابقة وسمحت للمستوطنين بإملاء شروطهم على الحكومة والجيش، منوها إلى أن استمرارها في سياستها المتساهلة أمام المستوطنين ستساهم في سرعة انهيارها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى