عقوبة جديدة للاعبين الذين يقتربون من الحكم في زمن كورونا

السياسي-وكالات

بات “الوضع الجديد في كرة القدم”، حيث تعاني الرياضة من أزمة فيروس “كورونا”، وسط مباريات من دون مشجعين، وأهداف دون احتفالات ، ومؤخرا سيواجه اللاعبون في الدوريات الكبرى عقوبة “غير مسبوقة”، بإشهار بطاقة صفراء في حالة عدم الابتعاد اجتماعيا عن أي حكم، على مسافة مترين على الأقل.

وجاء هذا الاقتراح من حكم سابق في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، وهو “نيكولا ريتزولي”، الذي يعمل حاليا رئيسا للجنة الحكام الإيطالية، واقتراحه ينص على أنه يمكن توجيه بطاقة صفراء لأي لاعب لاعتراضه شفهيا على أي قرار تحكيمي، والآن في عصر الفيروس المنتشر، سيكون هذا هو الحال، سواء فتحوا أفواههم أم لا.

ويرى ريتزولي إذا جاء لاعب (أو مجموعة لاعبين) على مسافة أقل من مترين من حكم المباراة ، من أجل الاعتراض أو أي شيء آخر، فإنه سيتم توجيه بطاقة لهم، وهذا لحماية الحكام، ومنحهم حقهم في التباعد الاجتماعي.

وتنص اللوائح الحالية على أن قائد الفريق فقط هو الذي يمكنه الاقتراب من الحكم، باحترام، ودون أي إساءة لفظية، وسيصبح هذا هو المعيار في إطار الاقتراح الإيطالي المقدم، والمنتظر تطبيقه في باقي الدوريات الكبرى.

يذكر أنه تم استئناف الدوري الألماني منذ أسبوع واحد، وباتت باقي الدوريات الكبرى، سواء الإسباني أو الإنجليزي أو الإيطالي، في طريقها للعودة مرة أخرى منتصف شهر يونيو المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى