علاقات مغربية اسرائيلية وترامب يكافئ الرباط بالاعتراف بسيادتها على الصحراء الغربية

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، أن المغرب وإسرائيل اتفقا على تطبيع العلاقات بينهما بوساطة أمريكية.

وقال مسؤول أمريكي إن المغرب وإسرائيل اتفقا على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة في إطار الاتفاق.

وقال ترامب إنه وقع إعلانا يعترف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية.

وأعلنت الإدارة الأمريكية أن التطبيع بين إسرائيل والمغرب حصل بموجب اتفاق تم التفاوض عليه بمساعدة الولايات المتحدة.

وأصبح المغرب رابع دولة عربية تفتح فصلا دبلوماسيا جديدا تجاه إسرائيل منذ أغسطس الماضي، بعد الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان.

وكجزء من هذا الاتفاق، وافق ترامب على الاعتراف بشرعية المغرب على الصحراء الغربية.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية إن الاتفاق تم إبرامه خلال مقابلة هاتفية بين الرئيس الأمريكي والملك المغربي محمد السادس.

مكافأة المغرب

وعلى الفور أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه وقع إعلانا يعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية.

وقال ترامب في تغريدة على “تويتر”: “لقد وقعت اليوم إعلانا يعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية”.

وأضاف “أن اقتراح المغرب الجاد والواقعي والجاد للحكم الذاتي هو الأساس الوحيد لحل عادل ودائم لتحقيق السلام الدائم والازدهار!”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى