علاقة فيتامين K بنزيف الدم ومنع هشاشة العظام

السياسي – وكالات

أكدت استشارية التغذية العلاجية الدكتورة نظمية مبارك، أن معظم أفراد المجتمع يجهل أهمية فيتامين K، إذ إن نقصه يؤثر على صحة الجسم، وله شكلين ( K1 و K2 ) وكلاهما ينتجان بروتينات تساعد في تخثر الدم، وتجلط الدم ضروري لمنع النزيف الزائد داخليًا وخارجيًا، وإذا لم يحصل الجسم على ما يكفي من فيتامين K من الأطعمة لإنتاج ما يكفي من هذه البروتينات، فإنه يزيد من خطر حدوث نزيف مفرط.

مصادر فيتامين K :
وأوضحت أن فيتامين K1، يوجد في الخضراوات الورقية مثل السبانخ والكرنب وفي الفواكه ومنها الأفوكادو، ويندرج هذا الفيتامين ضمن الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، أي ينبغي تناوله مع الدهون، كي تمتصه الأمعاء، أما فيتامين K2 فتتمثل مصادره الغذائية في اللحوم مثل الكبد، والبيض ومنتجات الألبان مثل الجبن، وتكمن أهمية النوعين في تنظيم عملية تخثر الدم والحماية من هشاشة العظام وتكلس الشرايين.

يحمي شرايين القلب:
ولفتت أن هناك فوائد عديدة لفيتامين K وهي:

حماية القلب، إذ يسهم في منع الإصابة بتصلب الشرايين، والوقاية من أمراض الشرايين التاجية.
الوقاية من الإصابة بهشاشة العظام، فهو يزيد نسبة الكالسيوم بالجسم، والتي تساعد على بناء العظام.
الوقاية من السرطان، إذ يمنع نمو الخلايا السرطانية بالجسم، كما أنه يساعد بشكل كبير على الوقاية من سرطان الرئة وسرطان البروستاتا، وعلاج الكثير من الأورام الليمفاوية، والوقاية من سرطان الفم والمعدة والقولون.
علاج الصفراء، إذ يعد فيتامين K من المضادات الحيوية والتي تستخدم في علاج الصفراء الناتجة عن انسداد القنوات الصفراوية.
التقليل من الآلام النسائية، فهو يساعد على التقليل من الآلام المصاحبة للدورة الشهرية، كما أنه يعمل على تنظيم الهرمونات الخاصة بهذه المرحلة.
يقلل مخاطر الزهايمر:
وأكدت الدكتورة نظمية على أن الدراسات العلمية شددت على أهمية فيتامين K في تعزيز عمل وظائف الدماغ، وحماية خلاياه من الالتهاب، كما يقلل من خطر الإصابة بالزهايمر وباركنسون، ويعمل على تحسين ذاكرة كبار السن، كما تكمن أهميته عند الأطفال الرضع، فإذا لم يحصلوا على مقدار كاف من الفيتامين خلال فترة الحمل، يفقد دمهم القدرة على التخثر والتئام الجروح مما يؤدي إلى مضاعفات خطيرة بعد الولادة، فيتم حقن هؤلاء الأطفال بهذا الفيتامين لمنع حدوث النزيف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى