علم لبنان يغيب عن لقاء ميقاتي مع رئيس إيران

السياسي – في مشهد أثار جدلا واسعا في لبنان، غاب العلم اللبناني عن اللقاء الذي جمع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ورئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وتساءل لبنانيون غاضبون عن سبب غياب العلم اللبناني، في الوقت الذي كانت أعلام البلاد الأخرى موجودة في اللقاءات التي عقدها الرئيس الإيراني.
وكان من بين من علقوا، النائب نديم جميل، الذي قال إن “الصورة معبرة جدا. فيهن يقولوا خطأ بروتوكول بس الحقيقة هي انو ايران لا بتحترم ولا بتعترف بلبنان وبكيانه. والاسوأ من الإيراني هو رئيس الحكومة اللي رضي وقعد وتصور من تم ساكت”.
تعليقا على هذا الجدل، قال وزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب، إن “الموعد مع الرئيس الإيراني قد تم ترتيبه قبل وقت قصير من انعقاده، وجرى تأخيره نصف ساعة إلى حين إحضار العلم اللبناني من مقر بعثة لبنان لدى الأمم المتحدة”.
وأضاف “لم يكن ممكنا إيصاله إلى مقر البعثة بسبب الإجراءات الأمنية الاستثنائية التي واكبت حضور الرئيس الأمريكي جو بايدن أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة”.
من جهتها، شكرت ​السفارة الإيرانية​ لدى لبنان، وزير الخارجية على التوضيحات بشأن عدم وجود العلم اللبناني، مؤكدة أنه “لا شك أن هذه اللقاءات تصب في مصلحة البلدين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى