عنصرية قناة أميركية : أوكرانيا أكثر حضارة من العراق وأفغانستان

السياسي – أثار مراسل صحافي في شبكة “سي بي إس” الأميركية موجة غضب واسعة بعد وصفه أوكرانيا خلال بث مباشر من كييف بأنها “متحضرة وأوروبية نسبياً”، مقارنة بدول مثل العراق وأفغانستان.

وقال تشارلي داغاتا، المراسل الأجنبي لمكتب لندن التابع للشبكة: “لا تتوقع أن ترى في أوكرانيا نوع الصراع العسكري الذي ابتُلي به الشرق الأوسط”، مضيفاً: “هذا ليس مكاناً، مع كل الاحترام الواجب، مثل العراق أو أفغانستان، حيث يدور صراع محتدم منذ عقود… كما تعلمون هذه مدينة حضارية نسبياً وأوروبية نسبياً”.

وحقق مقطع الفيديو على “تويتر” أكثر من 1,5 مليون مشاهدة ترافقت مع ردود فعل وصفت ما جاء على لسان المراسل بأنه عنصيري وغير دقيق.

وأبدى متابعون ضيقهم لأن المراسل أزعج نفسه ليقول: “مع كل الاحترام الواجب”، وغردت الكاتبة هند عارمي على تويتر: “يسمع نفسه وهو يبدو عنصرياً، ويعترف بأنه يجب أن يكون حريصاً على إخفاء العنصرية، لكنه في النهاية غير قادر أو غير راغب في إيقاف العنصرية فعلياً”.

وعقب ذلك اعتذر مراسل “سي بي إس”، قائلاً: “لقد تحدثت بطريقة آسف لها”، مضيفاً أنه كان يحاول إيصال أن أوكرانيا لم تشهد “هذا الحجم من الحرب” في السنوات الأخيرة، على عكس البلدان الأخرى.

وسارع رواد مواقع التواصل للإشارة إلى أن العراق لطالما أطلق عليه “مهد الحضارة” لأن بلاد ما بين النهرين القديمة هي المكان الذي ظهرت فيه “الحضارة” كما يفهمها الغرب إلى حد كبير. وأوكرانيا، بالطبع، ليست غريبة عن الحرب والصراع، حيث حدث ضمّ روسيا لشبه جزيرة القرم قبل أقل من عقد من الزمان.

 وغرد الكاتب والناشط الحقوقي الأميركي من أصل باكستاني قاسم رشيد، قائلاً: “هذا ليس OANN أو Fox. هذا التفوق الصريح للبيض موجود على شبكة سي بي اس. مثير للاشمئزاز تماماً تجريد الملونين من إنسانيتهم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى