عون يتلقى برقيتي تهنئة بالاستقلال من البابا فرنسيس والرئيس الفلسطيني

تلقى الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، برقيتي تهنئة بمناسبة عيد الاستقلال من البابا فرنسيس ومن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، بحسب بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية.

وقال البابا فرنسيس في برقيته: “إن العيد الوطني للبنان يعطيني الفرصة لأن أتوجه إلى فخامتكم وإلى مواطنيكم بأطيب التهاني. أن مشروع امتكم قائم على تخطي الانتماءات الطائفية للسير معاً نحو شعور وطني مشترك”.

وأضاف “أنتم تدركون مدى تعلقي الخاص بلبنان وبأبنائه كما بدوره الفريد في الشرق الأوسط. من هذا المنطلق أطلب من الرب القدير أن يدعم مسيرتكم على الدرب الصعب والشجاع في خدمة الخير العام. ومع هذا الدعاء استمطر على فخامتكم وكل أبناء وطنكم بركات العلي القدير”.

من جهته، قال الرئيس عباس في برقيته: “يسرنا في غمرة احتفالكم بحلول الذكرى الـ78 لاستقلال الجمهورية اللبنانية المجيد، أن نرفع لفخامتكم، باسم دولة وشعب فلسطين وباسمي شخصياً، ومن خلالكم لحكومة وشعب لبنان الشقيق، اسمى عبارات التهاني الأخوية”.

وأكد الحرص “على العمل سوياً من أجل إثراء العلاقات الأخوية والتاريخية التي تربط بلدينا والتي نفخر بها كثيراً، لتحقيق المزيد من التعاون المثمر لصالح شعبينا”.

يذكر أن لبنان يحتفل في ذكرى استقلاله في 22 نوفمبر(تشرين ثاني) من كل عام، حيث قامت فرنسا في 22 نوفمبر(تشرين ثاني) عام 1943 بمنح لبنان الاستقلال التام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى