عيونها الزرقاء الصافية تدفع زوجها لتركها وأطفالها

السياسي-وكالات

تسبب لون عيون سيدة نيجيرية في أن يحاسبها زوجها ويتركها وحيدة مع أطفالها دون رعاية، حيث تم تداول قصة ريسيكات عزيز التي إنتشرت حول العالم.

وبدأت القصة عندما ترك عبدالواسط أومو دادا زوجته ريسيكات، لأنها تمتلك عيون الساحرة، حيث تتمتع ريسيكات بلون عيون أزرق فاتح ومع بشرتها السمراء تبرز عيونها بشكل كبير لذلك وصفها أهل قريتها بأن لديها عيون الساحرة.

وتعيش ريسيكات في ولاية كوارا في نيجيريا وتبلغ من العمر 30 عاماً وتحكي أن معاملة زوجها تغيرت معها تماماً بعد أن أنجبت بناتها حيث تمتعت البنات بنفس لون عيون الأم البارز للغاية وبدأ يصفها بالساحرة وذلك لأن لون العيون الأزرق نادر جداً في أفريقيا، حيث ولدت ريسيكات بعيون زرقاء حتى أن عائلتها بعد الولادة اعتقدوا أنها مريضة وأن لديها مشكلة في عيونها وعندما ذهبوا بها إلى المشفى أكد الأطباء أنها سليمة تماماً، وعندما ذهبت لطبيب العيون عندما أصبحت أكبر سناً عادت ومعها الكثير من الهدايا بسبب لون عيونها الغريب بخاصة وأن عائلتها بالكامل لا يمتلك أحد فيها نفس لون العيون.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى