10 شهداء في عدوان اسرائيلي على غزة والمقاومة تطارد لابيد وغانتس

ردت حركة الجهاد الاسلامي على العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة والذي اسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى بقصف صاروخي طال عدد كبير من المستوطنات في الداخل الفلسطيني المحتل

غانتس ولبيد تحت القصف

وفيما كان رئيس الحكومة الاسرائيلية يائير لبيد يعقد مؤتمرا صحفيا الى جانب وزير الدفاع بيني غانتس ، في منطقة حولون وريشون لتسيون وبيت يام انهالت الصواريخ عليهم حيث دوت صفارات الانذار وفر المستوطنين الى الملاجئ، فيما كانت القبة الحديدية تحاول التصدي.

وقالت مصادر فلسطينية ان الانفجارات التي تسمع شرق القطاع ناجمة عن محاولات القبة الحديدية التصدي لصواريخ المقاومة

استشهد 10 فلسطينيين بينهم طفلة وقيادي في سرايا لاقدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الاسلامي في غارات اسرائيلية على قطاع غزة اطلقت عليها اسم الفجر الصادق، وتوعدت حركتي حماس والجهاد بالرد على العدوان وحملتا اسرائيل مسؤولية النتائج

غارات على غزة
ووفق المصادر فان الاحتلال استهدف شقة في برج سكني في عدوانه ، من جهتها اكدت وكالة الانباء الفلسطينية وفا ان طائرات الاحتلال قصفت محيط “برج فلسطين” في حي الرمال وسط محافظة غزة.

وفي سياق متصل، قصفت دبابات الاحتلال شرق بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافة إلى وسط قطاع غزة، ومنطقة “شراب العسل” شرق خان يونس جنوب القطاع.

ووفق المصادر فان الاحتلال استهدف شقة سكنية في عدوانه

 


من جهتها اكدت وكالة الانباء الفلسطينية وفا ان طائرات الاحتلال قصفت محيط “برج فلسطين” في حي الرمال وسط محافظة غزة.

وقال أمين عام حركة الجهـاد الإسلامي زياد النخالة أنه ليس هناك خطوط حمراء أمام رد الجــهــــاد الإســــلامي على العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة.

وقال نخالة” لن نتراجع وسنتقدم ونبذل دماءنا وكل قواتنا وجهدنا وسلاحنا في هذه المعركة”، مضيفا “نحن في معركة مفتوحة والمقاومة ستخوضها بكل شجاعة واقتدار”.

وتابع “مقاتلونا الآن على جهوزية كاملة للتعامل مع هذا العدوان وندعو الله بالنصر”. وقال: لا زلنا في بداية المعركة ولا يمكن الحديث عن وساطات ولنا شهداء على الأرض”.

حماس: اسرائيل ستدفع الثمن
وأكدت حركة حماس أن إسرائيل هي من بدأت التصعيد وارتكبت جريمة جديدة وعليها أن تدفع الثمن وتتحمل المسؤولية عنها.

و قال الناطق باسم حركة “حماس” فوزي برهوم، إن “العدو الإسرائيلي من بدأ التصعيد على المقاومة في غزة وارتكب جريمة جديدة وعليه أن يدفع الثمن ويتحمل المسؤولية الكاملة عنها”.

وأضاف: “المقاومة بكل أذرعها العسكرية وفصائلها موحدة في هذه المعركة، وستقول كلمتها وبكل قوة، ولم يعد ممكنا القبول استمرار هذا الوضع على ما هو عليه”.

وتابع في بيان له: “المقاومة الباسلة ستدافع عن شعبنا وأهلنا في القطاع وبكل ما تملك وستوازن الردع وستبقى تلاحق الاحتلال وستهزمه كما هزمته في كل المعارك، وفي كل الساحات، وفي مقدمتها هذه المعركة أيضا، وعلى كل الساحات أن تفتح نيرانها على العدو وقطعان المستوطنين”.

 


اسماء شهداء

قادة وجنود سريا القدس
الشهيد تيسير الجعبري
الشهيد محمد البيوك
الشهيد سلامة عابد
الشهيد نمر أبوعمشة
الشهيد أبوشلح
الشهيد عبد الله قدوم
الشهيد فضل زعرب

 

غانتس يوجّه رسالة تهديد إلى حركتي حماس والجهاد

وفي سياق متصل، قصفت دبابات الاحتلال شرق بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافة إلى وسط قطاع غزة، ومنطقة “شراب العسل” شرق خان يونس جنوب القطاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى