غانتس يأسف ولا يعتذر على إعدام فلسطيني في القدس

السياسي – أعرب بيني غانتس عن أسفه لاعدام شرطة الاحتلال لفلسطيني من ذوي الاحتياجات الخاصة وهو إياد الحلاق في القدس امس.

واضاف غانتس في اجتماع حكومي “نحن حقا آسفون بشأن القضية. أنا متأكد من أنه سيتم التحقيق في القضية بسرعة واستخلاص النتائج “.

وكان غانتس قد أشار في وقت سابق إلى أنه “يدعم الشرطة” في اجراءاتها ضد” الحوادث الأمنية الأخيرة”.

ولم يتطرق رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إلى الحادث اصلا وفق صحيفة هارتس.

وأطلقت قوات الاحتلال، صباح امس السبت، النار على شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة خلال سيره في منطقة باب الاسباط في القدس القديمة ليرتقي شهيدا.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال لاحقت الشاب اياد خيري الحلاق في طريق المجاهدين “بين باب الاسباط وباب حطة” واطلقت عليه الرصاص بشكل مكثف.

وزعمت شرطة الاحتلال أن عناصرها لاحقوا احد الشبان بحجة حمله لجسم مشبوه، على ما يبدو “مسدسا” وطالبوا منه التوقف ثم اطلقوا النار عليه وبعد اعدامه لم تعثر على اي شيء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق