غوايدو يدعو إلى انتخابات حرة في فنزويلا مقابل رفع العقوبات

اقترح زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو، أمس الثلاثاء، إجراء مفاوضات جديدة مع إدارة الرئيس نيكولاس مادورو، مطالباً “بتحديد موعد لانتخابات حرة” مقابل رفع العقوبات.

ورد مادورو مساء الثلاثاء بتأكيد انفتاحه على مفاوضات لكنه وجه انتقادات حادة لخصمه.

وقال غوايدو المعترف به كرئيس موقت من 58 بلداً بما فيها الولايات المتحدة، في فيديو نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي “فنزويلا بحاجة إلى اتفاق لإنقاذ وطني.. اتفاق بين القوى الديموقراطية (…) والنظام والمجتمع الدولي”.

والمفاوضات بين نظام مادورو والمعارضة متوقفة منذ أغسطس (آب) 2019.

ويطالب خوان غوايدو “باتفاق يتضمن موعدا لانتخابات رئاسية وتشريعية وإقليمية وبلدية حرة ونزيهة بدعم مراقبين دوليين”. وقد رأى أن المجتمع الدولي يمكن أن “يشجع النظام من خلال رفع تدريجي للعقوبات مشروط بالتزام أهداف الاتفاق”.

وتواجه فنزويلا التي تمر بأزمة حادة، عقوبات اقتصادية فرضتها خصوصا الولايات المتحدة التي تسعى لإطاحة نيكولاس مادورو من السلطة.

كما دعا غوايدو إلى “الإفراج عن جميع السجناء السياسيين” والسماح بـ”الدخول المكثف للمساعدات الإنسانية واللقاحات المضادة لوباء كوفيد” فيما تواجه البلاد موجة ثانية قاتلة من الوباء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى