فتاة عربية تتبرع بجزء من كبدها لخطيبها

السياسي- وكالات

تساهم الأزمات في كشف ما يخبئه البعض في نفوسهم، فبينما يتخلى أناس، يقوم آخرون بأفعال تؤكد إخلاصهم لمن يحبون، وهو ما كشفته قصة فتاة جزائرية تبرعت بجزء من كبدها لخطيبها، الذي تأمل في شفائه لإتمام فرحتها بالزواج منه.

تعد الأزمات الصحية من أشد الأزمات قسوة لأنها تتعلق بحياتهم، وهو ما يظهر في مقطع فيديو لفتاة جزائرية جسدت كل معاني الإخلاص لخطيبها الذي يعاني من تلف في الكبد.

يقول الفيديو، الذي نشرته قناة “البلاد” الجزائرية، إن الفتاة إيمان، تبرعت بجزء من كبدها لإنقاذ حياة خطيبها الذي يعاني من تلف الكبد.

وتقول إيمان، من ولاية باتنة في الجزائر، إنها تبرعت بجزء من كبدها لإنقاذ خطيبها، لكنه لا يزال يحتاج إلى إجراء عملية جراحية لإنقاذه.

ويقول الشاب سليم، خطيب إيمان، إنه فوجئ بإصابته بتلف الكبد، وأنه يسعى للعلاج حتى يتمكن من الزواج وإتمام فرحته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى