فرنسا توصي رعاياها بمغادره باكستان – شاهد

السياسي – أوصت فرنسا رعاياها في باكستان بمغادرة البلاد مؤقتا، بسبب ما قالت إنها “تهديدات جدية”.

وكتبت سفارة باريس لدى إسلام أباد في رسالة إلى رعاياها: “بسبب التهديدات الجدية للمصالح الفرنسية في باكستان، ينصح الفرنسيون والشركات الفرنسية بمغادرة البلاد مؤقتا”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ويتظاهر أنصار “حركة لبيك باكستان” للمطالبة بطرد سفير باريس، منذ أن دافع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن نشر رسوم مسيئة للإسلام.

وتسببت الاحتجاجات العارمة بإغلاق عدد من المدن جزئيا، بما فيها العاصمة إسلام أباد، وسط صدامات عنيفة مع الشرطة.

ورد أنصار حركة “لبيك باكستان” بغضب على اعتقال زعيمهم سعد رضوي، الاثنين، في لاهور وقطعوا العديد من مفترقات الطرق الرئيسية في المدينة وكذلك في كراتشي (جنوبا) كبرى مدن البلاد، وفي العاصمة إسلام أباد.

واعتقل رضوي نجل خادم حسين رضوي مؤسس الحركة الذي توفي في تشرين الثاني/ نوفمبر، بعد ساعات من دعوته إلى تظاهرة في 20 نيسان/ أبريل في إسلام أباد للمطالبة بطرد السفير الفرنسي.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى