فقيه ايراني: لهذا السبب لم يظهر المهدي ليتصدى لكورونا

فاجأ الفقيه الايراني والكاتب قاسم ترخان وهو عضو معهد الثقافة والفكر الإيراني، الجمهور عندما رد على سؤال بشان امتناع المهدي المتنظر من الظهور ليحارب فايروس كورونا الذي يفتك بالايرانيين

وقال ترخان ان المهدي لم يظهر خشية من اصابته بالكورونا

وقال ترخان إن “الإمام المنتظر يمكن أن يبتلى بمرض ويراد منا أن ندعو له بالشفاء والسلامة، لأنه أيضا يشكل جزءا من العالم القائم على الأسباب والمسببات”، وفق ما نقلت الوكالة الإيرانية.

وأضاف ترخان أنه لا يتوقع من الإمام تحطيم نظام الأسباب والمسببات ونفس الأمر ينطبق على سنن الله في الكون.

قاسم ترخان

وأرجع رجل الدين بعض الظواهر التي تحدث في العالم “للذنوب التي يرتكبها الإنسان”، مضيفا أن “الكثير من الابتلاءات والمشكلات ناجمة عن سوء تعامل الإنسان مع الطبيعة والبيئة.”

وأشار ترخان إلى أن دور الإمام المنتظر في هذا العالم “دور فاعل يعني أنه يكون سببا في نزول الفيض الإلهي الى العباد ولهذا فإن الإمام سيكون مؤثرا في سلسلة الأسباب والعلل.”

وذهب إلى أن “الإمام لا يرتبط فقط بالمؤمنين بل من أسراه وأسرار المؤمنين به أن يكونوا سببا في رزق الكفار، مضيفا أن هذا الموضوع له استدلال عقلي أيضا ولا يعتمد صرفا على المعتقدات الدينية فحسب.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى