فنزويلا تخطط لحملة تطعيم ضد كورونا بلقاحات روسية وصينية

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو  أن فنزويلا ستبدأ حملة تلقيح واسعة النطاق ضد فيروس كورونا المستجد بين ديسمبر ويناير المقبلين، وذلك بواسطة لقاحات زودتها بها روسيا والصين.

وأوضح في خطاب متلفز أن حملة التلقيح ستعطي الأولوية للأشخاص المصابين بأمراض أخرى والمعلمين والأطباء والطواقم الطبية والمتقدمين في السن.

وأضاف أن هذه الحملة ستطال لاحقا كل شرائح الشعب موضحا: “سنقوم باعطاء اللقاح لكل الشعب الفنزويلي”.

في مطلع أكتوبر تلقت البلاد مخزونا من اللقاح الروسي “سبوتنيك 5” للقيام بتجارب سريرية لدى حوالى ألفي متطوع وبينهم نجل الرئيس نيكولاس مادورو.

وستبدأ التجارب بحلول نهاية الشهر بحسب الحكومة التي لم تحدد موعدا لذلك.

من جانب آخر، تؤكد حكومة كراكاس أن البلاد تشهد اتجاها نحو انخفاض عدد الإصابات بكوفيد-19.

وهذا البلد الذي يعد 30 مليون نسمة يسجل 87 ألفا و644 حالة إصابة مثبتة و747 وفاة منذ بدء الوباء بحسب الأرقام الرسمية التي تشكك بها منظمات مثل هيومن رايتس ووتش وتعتبرها لا تحظى بمصداقية.

تجدر الإشارة إلى أن منظمة الصحة العالمية لم تؤكد حتى اللحظة جدوى اللقاح الروسي الذي جرى اعتماد بشكل رسمي في روسيا قبل بضعة أشهر، كما أن اللقاحات الصينية لا تزال في طور التجارب السريرية ولم يجرى اعتمادها بشكل رسمي من قبل بكين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى