فوز صعب للبايرن ا امام لوكوموتيف و الانتر لم يفوز امام شاختار

السياسي-وكالات

ضمن فعاليات المجموعة الاولى من منافسات دوري ابطال اوروبا، حقق نادي ​بايرن ميونيخ​ الالماني فوزاً مهماً وصعباً خارج قواعده امام ​لوكوموتيف موسكو​ الروسي وبواقع 2-1 وبهذا الفوز عزز البافاري من صدارته للمجموعة.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية من قبل لاعبي البافاري حيث ضغط ابناء المدرب هانز ديتر فليك على مرمى الفريق الروسي وتحصّل الهداف روبرت ليفاندوفسكي على رأسية خطرة مرت بمحاذاة القائم وواصل لاعبو البايرن ضغطهم المستمر وتمكن ليون غوريتسكا من خطف هدف التقدم في الدقيقة 13 برأسية جميلة على اثر عرضية متقنة من بنجامين بافارد، ولم ينجح لاعبو لوكوموتيف من القيام بأي ردة فعل تذكر في ظل الضغط الكبير الذي فرضه لاعبو البايرن على خصمه وتحصّل كينغسلي كومان على محاولة خطيرة ولكن تسديدة الفرنسي مرت بمحاذاة القائم وبعدها هدأ لاعبو الفريق الالماني من وتيرة ضغطهم في ظل عجز لاعبي الفريق الروسي على مجاراة خصمهم حيث تحصّل لاعبو لوكوموتيف على محاولة خطيرة ولكن الحارس مانويل نيوير تصدى لتسديدة دانيل كوليكوف ليحرمه من هدف التعادل ولينتهي هذا الشوط بتقدم البايرن وبواقع 1-0.

 

وفي الشوط الثاني اجرى المدرب فليك تبديلين سريعين حيث ادخل كل من سيرج غنابري وخافي مارتينيز مكان غوريتسكا ومولر لاراحة هذا الثنائي وواصل لاعبو البافاري سيطرتهم الكبيرة في ظل عجز هجومي للاعبي لوكوموتيف وتصدى دفاع الفريق الروسي لمحاولة خطيرة من جوشوا كيميتش من على خط المرمى ليحرموا البافاري من هدف ثاني، وبعدها خرج لاعبو لوكوموتيف من مناطقهم الدفاعية في محاولة لخطف هدف التعادل وضغط لاعبو الفريق الروسي بقوة ولكن الاخطبوط مانويل نيوير تصدى لمحاولة خطيرة من فلاديسلاف ايغناتشيف وبدوره اهدر كينغسلي كومان فرصة ذهبية امام المرمى بعد تسديدة علّت العارضة، وفي الدقيقة 70 تمكن انطون ميرانشوك من خطف هدف التعادل للوكوموتيف بعد عرضية جميلة من زي لويس وبعدها حاول لاعبو البافاري الضغط في محاولة لخطف هدف التقدم، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة اهدر لاعب لوكوموتيف زي لويس انفرادية خطرة امام مرمى البافاري بعد تسديدة جانبت القائم وفي الدقيقة 79 تمكن جوشوا كيميتش من خطف هدف ثاني للبايرن بعد تسديدة جميلة وتمريرة حاسمة من مارتينيز وبعدها ضغط لاعبو الفريق الروسي بقوة على مرمى البافاري ولكن اللمسة الاخير غابت عنهم لتنتهي المباراة بفوز بايرن ميونيخ وبواقع 2-1.

وفي المجموعة الثانية، حسم التعادل السلبي اللقاء الذي جمع بين شاختار دونيتسك الاوكراني وخصمه ​انتر ميلانو​ الايطالي وسيطر النيراتزوري على مجريات اللقاء ولكن الفعالية الهجومية غابت عن لاعبيه وبهذا التعادل عزز شاختار من صدارته.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو الانتر سيطرتهم الكاملة على مجرياته حيث اهدر ابناء المدرب انطونيو كونتي بعض المحاولات الخطرة امام المرمى حيث فشل روميلو لوكاكو من خطف الاسبقية لفريقه بعد تسديدة قوية تصدى لها الحارس اناتولي تروبين وبعدها تصدى القائم لمحاولة خطيرة من نيكولو باريلا، وواصل لاعبو النيراتزوري اهدر الفرص امام المرمى حيث اهدر لوكاكو فرصتين ذهبيتين لمنح فريقه التقدم بعد تسديدة اولى جانب القائم وتسديدة ثانية تصدى لها الحارس تروبين ببراعة كبيرة ولم ينجح لاعبو شاختار من القيام بأي ردة فعل تذكر لينتهي هذا الشوط سلبياً بين الجانبين.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو النيراتزوري افضليتهم الكبيرة على مجريات اللقاء وسط اداء دفاعي بحت من قبل لاعبي شاختار وتحصّل لاوتارو مارتينيز على فرصة خطرة ولكن تسديدة الارجنتيني مرت بمحاذاة القائم ولم يشهد هذا الشوط فرص خطرة من الجانبين حيث حافظ الفريق الايطالي على سيطرته واستحواذه واننا بوتيرة هجومية هادئة في ظل تنظيم دفاعي مميز للاعبي شاختار والذين غابت عنهم أي خطورة حقيقية على مرمى الحارس سمير هاندانوفيتش، وفي الدقائق الاخيرة واصل لاعبو الانتر ضغطهم وانما بغياب الفعالية الهجومية حيث فشل ابناء المدرب كونتي من استغلال سيطرتهم لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بين الجانبين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى