القسام تعرض مشاهدا لأحد جنود الاحتلال الأسرى وتل ابيب تعلق

السياسي – عرضت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، الثلاثاء، صورة لاحد جنود الاحتلال المفقودين بغزة في أول ظهور لأحدهم منذ العام 2014.

وظهر في الشريط المصور الذي وزعته القسام الجندي الإسرائيلي العربي هشام السيد ممددا على سريا وعلى وجهه جهاز تنفس.

كما عرضت صورة لبطاقة هوية إسرائيلية لهشام السيد الذي دخل قطاع غزة بطريقة غامضة.

من جهته قال جمال فروانة رئيس منظمة أنصار الأسرى، أن دعوات كثيرة وجهت فصائل المقاومة التي تحتجز أسرى إسرائيليين إلى ضرورة التلويح للاحتلال ببعض ما لديها حتى يكون هناك ضغط حقيقي على الاحتلال من أجل الاستجابة لمطالب المقاومة بالافراج عن أسرى فلسطينيين وتحديدا الاسرى القدامى.

وفي سياق متصل قال ياسر مزهر عضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والاسلامي أنه يفهم من رسالة القسام هي أردات أن تحرك المياه الراكدة بصفقة تبادل وتؤكد للاحتلال ان لديها جنود اسرائيليين أحياء وهذا الذي تدهور صحته تاكيد من جديد أن لديها ما يتم لابرام صفقة جديدة.
وأكد أن المفاوضات خول الصفقة متوقفة منذ فترة وجاءت هذه الؤسالة لتحريك المفاوضات وتبيت من جديد ان للمقاومة والقسام ما لديها من اجل أن تفاوض على صفقة جديدة.

فيديو- "القسام" تعرض مشاهدا لأحد جنود الاحتلال الأسرى بغزة
فيديو- "القسام" تعرض مشاهدا لأحد جنود الاحتلال الأسرى بغزة

ووصف ميكي زوهار، عضو الكنيست الاسرائيلي، مقطع الفيديو الذي عرضته كتائب القسام الجناح العسكري لحركة (حماس)، للجندي الأسير هشام السيد، مساء اليوم الثلاثاء، بالمؤلم.

وبحسب إذاعة جيش الاحتلال، قال زوهار: “هشام السيد مواطن إسرائيلي، رغم كل الظروف المحيط بالحادثة وكل الفرضيات بأنه يعاني من مرض انفصام الشخصية، يبقى أن نرى ما الذي ستقرره قوات الأمن بشأن هذه القضية”.

من جانبه، قال يولي إدلشتاين، عضو الكنيست من الليكود: “حماس مسؤولة عن صحة هشام السيد، ويجب عليها أن تسلمه إلى إسرائيل، فأي تدهور في وضعه ستتحمل مسؤوليته وسيؤدي إلى رد غير متناسب من إسرائيل”، على حد تعبيره.

وكان أبو عبيدة، الناطق العسكري لكتائب القسام، قد أكد في تغريدة له، أمس الاثنين، أن تدهوراً طرأ على صحة أحد الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى