فيروس جديد.. نوروفيروس يصيب 50 طفلا بمقاطعة صينية

السياسي – كشفت وسائل إعلام حكومية صينية، الجمعة، عن انتشار جديد لـ”نوروفيروس”، في مقاطعة سيتشوان جنوب غربي البلاد، ما أدى إلى إصابة أكثر من 50 طفلا.

وانتشر الفيروس داخل روضة أطفال بمدينة زيغونغ في سيتشوان، ما تسبب بأعراض تقيؤ بين الأطفال، بحسب صحيفة غلوبال تايمز الصينية.

و”نوروفيروس” شديد العدوى ويسبب القيء والإسهال كما أنه ينتشر بسهولة، إذ يمكن أن يصاب به الأشخاص من جميع الأعمار.

ويفرز المصابون بعدوى “نوروفيروس”، مليارات من جزيئاته التي يمكن للقليل منها أن تجعل الآخرين مرضى.

وأكد مركز السيطرة على الأمراض أن القيء لدى الأطفال ناجم عن عدوى “نوروفيروس” بحسب “غلوبال تايمز” نقلا عن وزارة الصحة الصينية.

وأضافت وزارة الصحة، أن “جميع الأطفال بحالة مستقرة الآن، ويتلقون العلاج اللازم في المراكز الصحية، بيد أنهم يعانون أعراضا خفيفة”.

وخلال الشهر الماضي، انتشر “نوروفيروس” في عدة مدارس وجامعات بمقاطعتي “شانشي” و”لياونينغ” شمالي، وشمال شرقي الصين.

وحتى الآن لا يتوافر في الأسواق لقاح ضد “نوروفيروس”، وفق المصدر نفسه.

ويصيب “نوروفيروس” 685 مليون شخص في جميع أنحاء العالم سنويا، وقد ظهر بشكل متزايد باعتباره قضية صحية عامة في الصين، وفق وسائل إعلام حكومية.

وعادة ما ينتشر عن طريق الطعام أو الماء أو الأسطح الملوثة، ويمكن أيضا انتقال العدوى عن طريق الاحتكاك المباشر بأحد المصابين.

وترجع تسمية الفيروس إلى مدينة نورواك بولاية أوهايو الأمريكية، حيث بدأ يصيب الأطفال بإحدى المدارس سنة 1968.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى