فيروس كورونا يقتل أحد أفراد عائلة المقاتل ماكغريغور

السياسي-وكالات

 أعلن البطل الإيرلندي كونور ماكغريغور المقاتل في الفنون القتالية المختلطة MMA  اليوم السبت، وفاة خالته بسبب فيروس كورونا المستجد الذي انتقل إلى عدد من دول العالم.

ونشر ماكغريغور على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” مجموعة صور له مع أفراد عائلته وبينهم شقيقة والدته الراحلة، موضحا أنه علم بوفاتها عندما كان في استوديو في وسط دبلن حيث كان بصدد الإعلان عن تبرع.

 وكتب المقاتل الإيرلندي: “لم أعد أستطيع العيش، خالتي المسكينة، أخت أمي، هذا فيروس سخيف غبي”.

وأضاف ماكغريغور الذي يبدو متأثرا بوفاته خالته: “ما الذي يجري بحق الجحيم”.

وحث البطل الإيرلندي الجميع على مراعاة نظافة اليدين والوجه، والعادات الصحية بما فيها الامتناع عن المصافحة ولمس الوجه والالتزام بالتعليمات حتى لا يصابوا بالفيروس.

ويعتبر ماكغريغور أحد أقوى المقاتلين في رياضة الفنون القتالية المختلطة، حيث خاض خلال مسيرته الاحترافية 26 نزالا، فاز في 22 منها وخسر أربعة.

وغاب ماكغريغور عن الحلبة لنحو 15 شهرا على آخر نزال له، عندما خسر أمام البطل الروسي حبيب نورمحمدوف في لاس فيغاس في السادس من أكتوبر عام 2018.

وعاد مرة أخرى إلى حلبات القتال في الـ19 من يناير الماضي، وتغلب على منافسه الأمريكي دونالد سيروني الملقب بـ”الكاوبوي”، في دورة 246 UFC للفنون القتالية المختلطة في لاس فيغاس الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى