“فيسبوك” و”إنستغرام” يحجبان منشورات مؤيدة لسليماني

السياسي – أعلنت شركة “فيسبوك” أن موقعها الشعبي للتواصل الاجتماع وتطبيق “إنستغرام” التابع لها يحجبان منشورات مؤيدة للجنرال الإيراني القتيل قاسم سليماني “امتثالا للعقوبات الأمريكية ضد إيران”.

وأعرب متحدث باسم “فيسبوك” في بيان تلقته شبكة “سي إن إن” أمس الجمعة عن التزام الشركة بقانون العقوبات الأمريكية، لاسيما فيما يتعلق بإدراج حكومة الولايات المتحدة للحرس الثوري الإيراني وقادته على قائمة الإرهاب.

ولفت المتحدث إلى أن “فيسبوك” تزيل الحسابات المدارة من قبل أو نيابة عن الأشخاص والتنظيمات المدرجة على قائمة العقوبات الأمريكية، بالإضافة إلى حجب المنشورات التي تؤيد تصرفات هؤلاء أو تسعى إلى مساعدتهم في أنشطتهم.

وانتقد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، عبر “تويتر” تصرفات “إنستغرام” الذي يعد إحدى وسائل التواصل الاجتماعي الغربية القليلة غير المحظورة في إيران، واصفا إياها بـ”غير ديمقراطية”.

وبين هؤلاء مستخدمي “إنستغرام” الذين تم حجب منشوراتهم بسبب مواقفهم المؤيدة لسليماني، لاعب كرة القدم الإيراني، علي رضا جهان بخش، الذي نشر على حساب موثق له صورة لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني بعد اغتياله الأسبوع الماضي بغارة أمريكية في العراق.

وأغلق “إنستغرام” حساب سليماني الشخصي في أبريل الماضي، في أعقاب تصنيف الإدارة الأمريكية الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس التابع له تنظيمين إرهابيين.

المصدر: سي إن إن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى