“فيسبوك” يحذف منشورات عنصرية عن هاريس

السياسي – كشف موقع “هيئة الإذاعة البريطانية” (بي بي سي) عن حجب موقع “فيسبوك” منشورات وتعليقات طابعها عنصري ومعاد للمرأة عن نائبة الرئيس الأميركي المنتخب، كامالا هاريس، بعد تحذير منها.

وأوضح الموقع أن خطوة “فيسبوك” جاءت بعدما حذرت “بي بي سي نيوز” من 3 مجموعات تنشر مواد تحرض على الكراهية بانتظام. وقالت “فيسبوك” إنها حذفت 90 في المائة من خطاب الكراهية قبل الإبلاغ عنه، لكنها لن تتخذ أي إجراء بحق المجموعات نفسها.

تضمنت الصفحات اتهامات لهاريس بأنها لم تكن مواطنة أميركية، لأن والدتها من الهند ووالدها من جامايكا. وأشارت تعليقات أخرى إلى أنها ليست “سوداء كفاية” بالنسبة للديمقراطيين. وطالب آخر بـ”ترحيلها إلى الهند”.

كما أُزيلت مجموعة من الرسوم الجنسية والرسائل التي تحض على كراهية المرأة.

يذكر أن موقع “فيسبوك” واجه انتقادات عدة من معلنين وناشطين حقوقيين، لعدم مواجهته خطاب الكراهية كما يجب. وخلال الصيف، انضمت شركات كبرى، بينها “كوكا كولا” و”فيرايزون للاتصالات” وستاربكس” و”يونيليفر”، إلى حملة “أوقفوا التربح من الكراهية”، احتجاجاً على سياسات “فيسبوك” المرتبطة بخطاب الكراهية والعنصرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى