في زمن كورونا.. شركة “أمازون” تفتح باب التوظيف

السياسي – تعتزم “أمازون”، أكبر شركة في العالم للتجارة الإلكترونية، توظيف 100 ألف شخص في الولايات المتحدة، ويأتي ذلك في ظل ازدهار أعمال الشركة بعد انتشار فيروس كورونا.

وذكرت وكالة “إنترفاكس”، أن الشركة الأمريكية تعتزم توظيف أشخاص للعمل في المستودعات وفي خدمة توصيل الطلبات، لأنها تشهد “أمازون” نموا في الطلبات عبر الإنترنت، حيث يفضل الكثيرون البقاء في منازلهم وشراء حاجاتهم عبر الإنترنت.

ووفقا للشركة فإن الكادر الجديد سيتم تعيينه بدوام كامل وجزئي، كذلك قالت “أمازون” إنها ستزيد الأجور لعمالها في الولايات المتحدة بواقع 2 دولار لكل ساعة، وفي المملكة المتحدة بواقع 2 جنيه استرليني لكل ساعة، وفي دول أوروبية بنحو 2 يورو لكل ساعة.

وخصصت الشركة الأمريكية لهذه الخطط حوالي 350 مليون دولار، كما أشارت “أمازون” إلى أنها ستواصل المشاورات مع الأطباء لضمان سلامة موظفيها.

وكانت “أمازون” قد أعلنت الأسبوع الماضي عن زيادة كبيرة في عدد الطلبات عبر الإنترنت مع انتشار فيروس كورونا، وبسبب هذا الإقبال الكبير فقد حذر موقع “أمازون” من احتمال حدوث تأخير بسبب الضغط وغياب بعض المنتجات.

المصدر: “إنترفاكس”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى