في كل يوم سوف ارجع الطريق**
خولة عبد الرازق / شيكاغو

يا حب عمري قد أرهقت قافيتي

كأنما في دمي تجري وأفكاري

إن كنت بحرا فهذا المد أعشقهُ

وجزر بوحكَ ألحان لأوتاري

القلب يعشق من بالحب يغمرهُ

والله يشهد في الحالينِ إبحاري

كل القصائد في عينيك أكتبها

وكل آهٍ على الأفواهِ من ناري

إني أحبك مازالت تهدهدني

فوق النجومِ وتهديني بأسفاري

وأنت وحدك دون الناسِ كلهم

ترضى جنوني وأعذاري

يعقوب قلبي في عيني يوسفه

مهما تناءت عن الأحباب أقدار

يادرة القلب كم يحلو لنا سهر

شوقي كبير وكيف    الشوق اختصر

قلبي أزف وفي يديك مؤتمن

أسلمت روحي وفيها   الشوق أعتصر

انت البيان وهذا   الشوق يسكنني

من طرفة العين طاع   القلب والقدر

إني محب ونبض   الشوق يلهمني

مازال في ألم الجفن يستعر

يالهف نفسي اذا   بالوصل تقصدني

إني اعاني وكم    للوصل انتظر

كيف اللقاء وهذا   الشوق يلهبني

من   يرتجي أملا    بالنار ينصهر

ما أصعب النأي    والأحلام في هدب

أحلامنا صهوة الأشواق إن عبروا

ماذا أقول وفي   حروفي شجن

هذي دموعي إليك    الآن تنهمر

الوصف في لغتي   يسمو وفي شغف

كريما خلقا ووجهك القمر

من الصباح جمال   الروح منسكب

اني أحبك وقلبي كاد ينفطر

هلا رأفت بحال      عاشق تعب

عشق القلوب  كنور    بهدي ينتشر

وإن غفت همسات الشوق  في عتب

تصحو برشفة   مشتاق و تاتمر

إلى لقاء أحج اليوم    في عجل

الروح قاصدة والقلب يعتمر

#قلمي حر

خوله

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى